في كربلاء.. السياحة تُحذّر من “كورونا”

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد – الحل العراق

في خطوة هي الأولى من نوعها تصدر في #العراق بشأن فيروس #كورونا، بعد انتشاره بشكل لافت في عدّة دول، حذّرت “هيئة السياحة” في محافظة #كربلاء، اليوم الجمعة، أصحاب المرافق السياحية من الفيروس.

حيث قالت الهيئة في بيانٍ لها، إنه «نظراً للظروف التي يعيشها العالم من جراء انتشار مرض فيروس “كورونا”، يتوجب أخذ الحيطة والحذر والوقاية من هذا المرض».

وذكرَت الهيئة، أن «دائرة التفتيش والمتابعة في هيئة السياحة يجب أن توجه أصحاب المرافق السياحية نحو اتخاذ الإجراءات اللازمة للوقاية من الفيروس»، داعيةً إلى «الالتزام بتوجيهات السلامة الصحية في المحافظة».

ويأتي هذا التحذير، بعد أيامٍ قلائل من وفاة امرأة في العاصمة الإيرانية #طهران، كانت تحمل أعراضاً تشبه أعراض الإصابة بفيروس “كورونا”، بحسب صحيفة “إيران” الرسمية.

ووفقاً للصحيفة حينها، فإن «الشرطة بدأت تحقيقاتها على الفور، وأنه بناء على المعلومات الأولية ووفقاً لأقوال الفريق الطبي في المشفى فإنه يحتمل أن تكون وفاة المرأة بسبب الإصابة بفيروس كورونا».

وذلك، يعني أن ناقوس الخطر من “كورونا” يدق أبواب العراق، بخاصة أن السواح الإيرانيين الذين يزورون العراق، بخاصة في جانب السياحة الدينية في #النجف وكربلاء، و #الكاظمية عددهم كبير جداً، ويأتون عبر الطرق البرية والجوية بالمئات يومياً، مما قد يتسبّب في نقل الفيروس إلى البلاد.

وفي وقت سابق من اليوم، حذر “إيرا لونجيني”، الخبير في منظمة الصحة العالمية، من أن الإصابة بفيروس “كورونا” الجديد قد تطال «ثلثي سكان كوكب الأرض».

حييث أشار “لونجيني”، إلى أن «كل مصاب حالياً ينقل الفيروس لشخصين أو ثلاثة أشخاص بالمعدل، ما قد يؤدي إلى إصابة نحو ثلثي سكان الأرض به في نهاية الأمر».

وأعلنت #منظمة_الصحة_العالمية، في وقتٍ سابق، أن فيروس “كورونا” أصبح يمثل حالة طوارئ صحية عالمية، وذلك مع ظهور حالات إصابة في دول أخرى غير #الصين.

والفيروس، عبارة عن شكل جديد من مجموعة فيروسات “كورونا”، وهي عائلة من الفيروسات تصيب عادة الحيوانات، ولدى البشر، يتسبب نوع من الفيروس في نزلات البرد، ولكن يُسبب التهابات حادة وخطيرة في الجهاز التنفسي، ولا يوجد له علاج أو لقاح محدد.

تحرير – ريان جلنار


 

علق على الخبر

علي الكرملي

علي الكرملي

علي الكرملي، صُحافي عراقي، مهتم بشؤون الأقليات في العراق.