أميركا تضع خطةً لحماية قبر النبي يونس في الموصل من الاعتداءات

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد ـ الحل العراق

أعلنت السفارة الأميركية في #بغداد، اليوم الأربعاء وضع خطة لحماية قبر النبي يونس في #الموصل من الاعتداءات والحفريات.

وذكرت السفارة في بيان أن «وزارة الخارجية الأميركية، تعمل بالتعاون مع كل من جامعة #بنسلفانيا والهيئة العامة للآثار والتراث ومديرية #نينوى للآثار على حماية موقع قبر النبي يونس في الموصل».

وأضافت أن «القبر كان عرضة لعمليات التنقيب غير القانونية منذ تعرضه للتدمير بشكل كبير على يد تنظيم “#داعش” في عام 2014».

لافتة إلى أن «السور الأمني الجديد، سيخضع للحراسة من قبل حراس من سكان المنطقة، الموقع ليحميه من اعتداء السكان والحفريات غير القانونية حتى يتم وضع خطة أكثر تفصيلاً لحمايته».

وأشارت إلى أن «هذا المشروع هو جزء من التزام #الولايات_المتحدة بالعمل مع العراق لحماية تراثه الوطني والعالمي الثمين والحفاظ عليه».

يذكر أن جامع النبي يونس الأثري الذي يحظى بمنزلة خاصة عند أهالي الموصل، يقع على السفح الغربي من تل التوبة، وقد قام تنظيم “داعش” بهدم وتفجير الجامع عام 2014، وذلك ضمن الحملة التي شنها “#داعش” لتهديم كل المساجد التي تتضمن أضرحة.

تحرير ـ وسام البازي


 

علق على الخبر