التحالف الدولي يُعاود نشاطهُ في العراق بطلبٍ من بغداد

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

خاص ـ الحل العراق

بعد أسبوعٍ من توقفها عاودت قوات #التحالف_الدولي، بقيادة #واشنطن، اليوم الخميس، نشاطاته في #العراق، بطلبٍ من بغداد وذلك لضرورةٍ أمنية وعسكرية.

مصدر في قيادة العمليات المشتركة العراقية، قال لـ”الحل العراق“، إن «التحالف الدولي، عاد لبعض نشاطاته #العسكرية والأمنية في العراق بعد طلب من #بغداد، لضرورةٍ أمنية وعسكرية، خصوصاً مع وجود عمليات عسكرية على الأرض تحتاج دعم من قبل التحالف».

مبيناً أن «القطعات العسكرية العراقية  بحاجةٍ لضربات جوية دقيقة تنفذها طائرات التحالف الدولي، ويحتاج أيضاً إلى الجهد الاستخباراتي للتحالف».

إلى ذلك، أكد الخبير بالشؤون الأمنية #مؤيد_الجحيشي لـ”الحل العراق“، على «ضرورة عودة عمل ونشاط التحالف الدولي في #العراق، على مستوى الضربات الجوية والمعلومات الاستخباراتية أو #التدريب والاستشارة».

موضحاً أن «إيقاف نشاط التحالف الدولي طيلة الأيام الماضية، أثرَّ بشكلٍ كبيرٍ على سير العمليات العسكرية والأمنية في مختلف المدن العراقية، كما وكذلك على عمليت مراقبة الحدود العراقية – #السورية».

وقال التحالف الدولي بقيادة واشنطن، في وقتٍ سابق، إنه علق أنشطته العسكرية في العراق بما فيها التدريب مع الشركاء ودعم عملياتهم ضد تنظيم “#داعش”، للتركيز على حماية القواعد العراقية التي تستضيف أفراد التحالف.

فيما حذرت جهات عراقية عديدة، من عودة تنظيم “داعش” إلى احتلال إجزاء من الإراضي العراقية، بعد تحريرها في أواخر عام 2017، بسبب إيقاف التحالف الدولي، دعمه.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر