اغتيال تاجر في بغداد ونجاة ناشطين اثنين في الديوانية

خاص – الحل العراق

اغتال مسلحون مجهولون، ظهر اليوم الأحد، صاحب شركة سياحة وعقارات في العاصمة #بغداد، كما استهدفت عبوة ناسفة ناشطين في محافظة #الديوانية.

وقالت مصادر أمنية لـ “الحل العراق”: إن «مسلحين مجهولين، كانوا يقلون دراجة نارية عندما فتحوا نيران أسلحتهم على “حقي اسماعيل عباس العزاوي”، في منطقة الشعب شمالي #بغداد، مما أسفر عن مقتله على الفور».

موضحةً أن «العزاوي صاحب شركة سياحة وعقارات، وأن حادث اغتياله هو جنائي، وليس له أي علاقة أو ارتباط بقضية التظاهرات أو المشاركة فيها كباقي المواطنين».

وأضافت المصادر، أن «مسلحين مجهولين، قاموا بسرقة مبالغ نقدية من المكتب العقاري التابع للعزاوي، قبل اغتياله بساعات قليلة، وأن لجان التحقيق مستمرة في البحث عن الجناة من خلال مراجعة كاميرات المراقبة».

وفي محافظة #الديوانية، قال مصدر أمني، لـ “الحل العراق”: إن «#عبوة_ناسفة استهدفت الناشطين المدنيين ثائر كريم الطيب وعلي المدني، في حي الإسكان وسط المحافظة».

وبين المصدر، أن «حالة الطيب خطرة جداً، وهو الآن في المستشفى، أما المدني فقد أُصيب بجروح طفيفة، وهو أيضاً في المستشفى لتلقي العلاج والعناية».

في غضون ذلك، تتواصل التظاهرات المنددة بالسلطات العراقية، في #بغداد ومدن جنوب ووسط #العراق، مع ارتفاع حالات الاغتيال التي تستهدف النشطاء في تلك المدن، في وقتٍ، فشلت السلطات الأمنية من الوصول إلى منفذي تلك العمليات، بالرغم من وجود كاميرات التصوير والمراقبة في الشوارع.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير: سيرالدين يوسف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/w9G3o