الديمقراطي الكردستاني: العراق يتجه نحو الفوضى والاقتتال الداخلي

خاص – الحل العراق

أكد عضو برلمان #إقليم_كردستان عن الحزب #الديمقراطي_الكردستاني إدريس شعبان، اليوم السبت، أن #العراق يتجه نحو الفوضى العارمة التي ستأكل الأخضر واليابس.

شعبان قال لمراسل “الحل العراق”: إن «عدم تنفيذ مطالب #المتظاهرين والاعتداء عليهم بشتى الطرق واستمرار سقوط المزيد من الضحايا، سيؤدي إلى الاقتتال الداخلي وفتنة كبيرة تحرق البلد».

لافتاً إلى أن «تنظيم داعش ما يزال على الأبواب، وقد استعاد قوته وبات يهدد أمن البلد مجدداً، وعلى العقلاء والحكماء إخراج #العراق من أزمته الحالية، والتي بلا أدنى شك ستؤثر على وضع إقليم كردستان أيضاً».

وأضاف شعبان بالقول: «يجب الإسراع بتنفيذ مطالب المتظاهرين وتسمية حكومة جديدة قادرة على الاستجابة لتلك المطالب، حتى يتسنى للناس العودة إلى منازلهم وحقن الدماء التي تسيل في شوارع البلد».

وفي تطورٍ أمني خطير وجديد على ساحات #الاحتجاج في العاصمة #بغداد، هاجم مسلحون مجهولون، ليلة أمس الجمعة، المتظاهرين المتجمعين في ساحة #الخلاني وبالقرب من جسر السنك بالرصاص الحي، مما أدى إلى مقتل وجرح العشرات من المتظاهرين.

ويشهد العراق منذ بداية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، #تظاهرات شعبية عارمة، احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، تحولت فيما بعد إلى إسقاط #الحكومة، حيث أسفرت حتى الآن عن مقتل ما يقارب من /400/ شخصٍ، وإصابة نحو 15 ألف آخرين بجروح متفاوتة، وفق المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق.

إعداد: محمد الأمير

تحرير: سيرالدين يوسف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/K3soo