زوجان عراقيان في قبضة الأمن التركي.. لهذا السبب!

رصد- الحل العراق

أقرّ القضاء التركي في مدينة #بولو شمال غربي البلاد، بحجز زوجين عراقيين اليوم الجمعة، وذلك بعد اعتقالهم خلال عمليةٍ أمنية من قبل قوات #مكافحة_الإرهاب التابعة للشرطة داخل منزلهما.

وضبطت #القوات_الأمنية في منزل الزوجين “شهاب حماد” /23/ عاماً و”إسراء زياد خليف” /21/ عاماً، عدداً كبيراً من الأدلة والمواد الرقمية المرتبطة بانتمائهم لتنظيم #داعش.

وتدّعي #السلطات_التركية بين حينٍ وآخر، إلقاء القبض على عناصر من تنظيم داعش وخلاياه النائمة داخل المدن التركية، عبر عملياتٍ تسميها بـ الحرب على الإرهاب.

في وقتٍ لا تزال #تركيا أكبر المُتهمين برعاية ودعم الإرهاب المُتمثّل بداعش وهيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً)، بعد دخول آلاف الأجانب إلى الأراضي السورية وانضمامهم لتلك المجموعات عبر الحدود مع تركيا.

في حين تنفي #أنقرة عن نفسها تلك الصفة، بعد ادعاءها محارية الإرهاب والجماعات المسلحة داخل الأراضي السورية، خاصةً بعد إعلانها مؤخّراً عن إلقاء القبض على مئات عناصر داعش الأجانب بعد فرارهم من سوريا.


 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/w5pjJ