الكتل السياسية تبقي عبد المهدي.. وتنتظر “البرد والمطر” لفض الاحتجاجات

خاص – الحل العراق

كشف ائتلاف #النصر، الذي يتزعمه #حيدر_العبادي، اليوم الأربعاء، عن وجود اتفاق بين أغلب الكتل والأحزاب السياسية، على إبقاء عادل عبد المهدي في منصبه واكمال دورته الرئاسية.

وقال القيادي في الائتلاف #علي_السنيد، لمراسل “الحل العراق”: إن «أغلب الكتل والأحزاب السياسية، اتفقت على إبقاء #عادل_عبد_المهدي في منصبه، وتسويف مطالب المتظاهرين، واستخدام عامل الوقت والزمن لفض هذه الاحتجاجات الشعبية».

وأوضح السنيد، أن «القوى السياسية تريد إبقاء المواطنين في ساحات الاعتصام إلى حين قدوم فصل الشتاء وحلول البرد والمطر، حتى يكون هذا عامل مهم ورئيسي في تراجع أعداد المتظاهرين»، مضيفاً أن «الحكومة غير جادة وغير قادرة على إجراء إصلاحات حقيقية، ولهذا هي تريد استخدام عامل الوقت والزمن ضد المتظاهرين الشباب»، على حد وصفه.

ويشهد العراق منذ بداية شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تظاهرات شعبية عارمة، احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، تحولت فيما بعد إلى إسقاط الحكومة، وأسفرت حتى الآن عن مقتل نحو 300 شخصاً، وإصابة 12 ألف آخرين بجروح متفاوتة، وفق المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق.

إعداد: محمد الجبوري

تحرير- سيرالدين يوسف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/BSK2O