أكثر من /2300/ لاجئ يصِلون العراق هرباً من الهجوم التركي على شمال شرقي سوريا

رصد- الحل العراق

عَبَر الآلاف من الكرد السوريين، الحدود إلى #العراق هرباً من المعارك الدائرة بين مسلحي المعارضة والجيش التركي من جهة وقوات سوريا الديمقراطية شمال شرقي البلاد.

وأعلنت الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، وصول أكثر من /2300/ لاجئ سوري، غالبيتهم من النساء والأطفال، إلى العراق خلال الأيام الأربعة الماضية.

وقال المتحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين “أندريه ماهيسيتش”، في بيانٍ تابعه الحل العراق، إنه تم نقلهم من المناطق الحدودية إلى #مخيم_بردرش للاجئين، في #دهوك بإقليم كردستان.

وأوضح البيان، أن غالبية اللاجئين «أتوا من قرى ذات غالبية كردية في شمال #سوريا بما فيها #كوباني (عين العرب) #عامودا #القامشلي وقرى مجاورة».

في غضون ذلك، قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إنه «سيزيد مساعداته الغذائية الشهرية في شمال شرق سوريا بهدف تقديم الرعاية لنحو 580 ألف شخص موجودين في المنطقة».

ويملك البرنامج العالمي حالياً في مخازنه «مساعدات غذائية عامة تكفي أكثر من 500 ألف شخص ومساعدات غذائية جاهزة للاستهلاك تكفي 132 ألف شخص» بحسب المتحدث باسم البرنامج “إيرفيه فيروسيل”.

وكان وزير الخارجية الفرنسي “جان إيف لودريان” قد أعلن في وقتٍ سابق،  تقديم مساعدة مالية قدرها 10 ملايين يورو إلى #إقليم_كردستان للتعامل مع اللاجئين القادمين من سوريا جراء الهجوم التركي.

 

رصد وتحرير- فريد إدوار


 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/eOxH9