ووتش: قوات الأمن العراقية قتلت متظاهرين واعتقلت جرحى من المستشفيات

رصد ـ الحل العراق

أكدت مسؤولة ملف #العراق في منظمة #هيومن_رايتس_ووتش بلقيس وولي، أن قوات #الأمن العراقية هي من أطلقت النار على #المتظاهرين حتى أثناء فرارهم من موقع #التظاهرات.

وولي، قالت في بيان إن «الطواقم #الطبية منعت من تقديم المساعدة واعتقلت قوات الأمن أحد هذه الطواقم الطبية اثناء معالجته رجل مسن».

مبينة أن «قوات الأمن تعتقل أيضاً #الجرحى من المستشفيات».

ولفتت إلى أن «مسلحين يرتدون أقنعة أغارت ودمرت على وسائل #إعلام بعد تلقيها تهديدات توقفت بموجبها عن بث #فيديوهات التظاهرات».

وعلى الرغم من طرح #السلطات العراقية نظرية “#المؤامرة” بشكل رسمي عند حديثها عن سبب اندلاع التظاهرات التي عمّت بغداد ومدن وسط وجنوبي البلاد، إلا أن هذا “السلاح” ثبت عدم نجاعته.

إذ إن جميع التسريبات تؤكد أن #الحكومة استجابت منذ مساء الثلاثاء، لطلب زعماء قبائل التقى بهم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في #بغداد، لمبادرة تقضي بإطلاق سراح جميع من تم اعتقالهم في الأيام الماضية وعددهم بالمئات، يقبعون في سجون عدة.

ومن أبرزها أبرزها سجن “#التسفيرات” وسجن القناة وسجن الأمن العام في المشتل في العاصمة، عدا عن سجون ومراكز توقيف في ذي قار والقادسية وواسط وميسان، عدا عن إصدار قرارات جديدة حاولت من خلال أغلبها التقليل من سخونة الشارع.

 

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/TuMtQ