وفدٌ كردي سيزور بغداد قريباً.. تصفيرٌ للخلافات والديون

خاص ـ الحل العراق

أكد عضو برلمان إقليم #كردستان عن الحزب #الديمقراطي الكردستاني #بهجت_علي، اليوم الخميس، أن وفداً من حكومة الإقليم سيتوجه إلى #بغداد الأسبوع المقبل لاستكمال المفاوضات والحوارات بشأن الملفات الخلافية.

علي قال لمراسل “الحل العراق” إن «الزيارة التي كان من المقرر للوفد أن تتم الأسبوع الجاري تم تأجيلها بسبب الأوضاع التي تشهدها #بغداد، والتظاهرات وانشغال القيادات السياسية بحل أزمتها».

وأضاف أن «الوفد سيكون برئاسة وزير الإقليم #خالد_شواني ويبحث ملفات #الموازنة والنفط وقضية التهديدات الأمنية التي تحوم حول المناطق المتنازع عليها، خاصة بعد التحركات الأخيرة التي قام بها تنظيم “#داعش” في مناطق أطراف #كركوك».

لافتاً إلى أنه «لا توجد أية عوائق أمام التوصل لاتفاقية شاملة لحل جميع #المشاكل بدفعة، ونحن ننتظر الإجابة على مقترح دفع بغداد للديون التي بذمة الإقليم وسنقوم بتسليم #النفط وإيرادات #المنافذ الحدودية فوراً».

وكانت رئيسة كتلة الحزب #الديمقراطي_الكردستاني في #مجلس_النواب العراقي، #فيان_صبري قد أكدت بأنه سيكون هناك اتفاقٌ “كونكريتي” بين #أربيل وبغداد في المستقبل القريب.

وقالت صبري في تصريح صحفي بأن «مسألة النفط والموازنة بحاجة الى اتفاق»، مبينةً «دعم كتلتها لأي اتفاق بين إقليم #كردستان و #بغداد».

وأعلن #مجلس وزراء إقليم كردستان في وقت سابق، عن تكليف وزير الإقليم #خالد_سعيد_شواني، بملف إدارة #المفاوضات مع الحكومة العراقية، بما يخص القضايا الخلافية وأبرزها #النفط و #الموازنة وقضية #المناطق_المتنازع_عليها.

إعداد ـ محمد الأمير

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/zxiRa