الدفاع البرلمانية تكشف عن أخر تطورات التحقيق حول قصف مقرات الحشد

خاص – الحل العراق

كشفت #لجنة_الأمن والدفاع في #البرلمان العراقي، اليوم الإثنين، عن أخر تطورات التحقيقات بقصف مقرات #الحشد_الشعبي، من قبل طيران مسير مجهول.

وقال نائب رئيس اللجنة، #نايف_الشمري، لمراسل “الحل العراق”: إن «أخر نتائج #التحقيقات حول #قصف #مقرات الحشد الشعبي، توصلت إلى أنها قُصفت نتيجة اعتداء خارجي، من قبل طيران، لم يتم تحديده على أنه مسير من عدمه».

وبين الشمري، أن «اللجان التحقيقية، حتى الساعة لم تتمكن من معرفة هوية تلك الطائرات، فالعراق ليس لديه أجهزة رصد جوي متطورة، حتى ترصد أي طيران يحلق في الأجواء، وهذا الأمر استغلته بعض الأطراف، التي نفذت الضربات ضد مقرات الحشد».

وأوضح نائب رئيس لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، أنه «من غير المستبعد أن تكون هناك أكثر من جهة تقف خلف عمليات قصف مقرات الحشد الشعبي، كما أنه ليس مستبعداً تكرار تلك العمليات، وربما من جهات غير التي نفذت الضربات السابقة».

وتعرضت #مخازن #الأسلحة التابعة للحشد الشعبي في #بغداد والمحافظات العراقية إلى تفجيرات مستمرة، فيما تتهم قيادات الحشد الشعبي، #إسرائيل و #أميركا بالوقوف وراء هذا القصف فيما تلتزم الحكومة العراقية الصمت.

إعدادـ محمد الجبوري

تحرير- سيرالدين يوسف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/f2a9e