إيران ترد على اتهامها باستهداف “أرامكو”: روحاني وترامب لن يلتقيان

رصد ـ الحل العراق

أكد المتحدث باسم الخارجية #الإيرانية #عباس_موسوي، اليوم الاثنين، أنه لن يكون هناك لقاء بين الرئيسين الإيراني #حسن_روحاني والأميركي #دونالد_ترامب، فيما اعتبر اتهام بلاده بالوقوف وراء هجوم “أرامكو” بأنه في إطار سياسة حلب المنطقة.

وقال الموسوي في مؤتمرٍ عقد في طهران، إن «من الطبيعي أن يكون لليمنيين رد على المجازر التي يرتكبها التحالف #السعودي ضدهم».

مضيفاً: «لا نستغرب الاتهامات التي أطلقوها ضد #إيران وادعائهم بأنها تقف وراء الهجوم على منشأتي “أرامكو” لأنها تصب في إطار سياسة حلب دول المنطقة».

مؤكداً في الوقت ذاته، أنه «لن يكون هناك أي لقاء بين الرئيس روحاني والرئيس الأميركي على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة».

مشيراً إلى أنه «إذا تخلت #الولايات_المتحدة عن #الإرهاب الاقتصادي ضد إيران فيمكن أن يلتحق المندوب الأميركي بمباحثات مجموعة 5+1».

وكانت هجمات بطائرات مسيرة أعلنت جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) في #اليمن، المسؤولية عنها، هاجمت أكبر منشأة لمعالجة النفط في العالم في المملكة العربية السعودية وحقل نفط رئيسياً تديره شركة “أرامكو” السعودية في وقت مبكر من السبت الماضي، ما أدى إلى اندلاع حريق هائل في معالج بالغ الأهمية لإمدادات الطاقة #العالمية.

واتهم وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أمس السبت، في تغريدة عبر “تويتر”، إيران بالوقوف وراء #الهجمات، قائلاً: «تقف طهران وراء ما يقرب من 100 هجوم على المملكة العربية السعودية في حين يدعي الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الخارجية الإيراني محمد ظريف #الانخراط في #الدبلوماسية».

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/Bp0Ma