استحداث مادة حقوق الإنسان في المدارس الثانوية العراقية.. ما فائدتها؟

خاص – الحل العراق

أكد عضو #لجنة_التربية النيابية #رعد_المكصوصي، اليوم الخميس، تأييد اللجنة لاستحداث #مادة #حقوق_الإنسان لطلبة #المرحلة_الثانوية في #العراق.

المكصوصي قال لمراسل ” الحل العراق “: إن «لجنة #التربية ستدعم مقترح #وزارة_التربية، وسيتم استحداث درجات وظيفية من الخريجين عن كليات #القانون والعلوم السياسية لتدريس هذه المادة المهمة».

لافتاً إلى أن «هذه المادة مهمة جداً خاصة في ظل وضع البلد الحالي، ولابد لكل مواطن معرفة حقوقه وواجباته، بما يتعلق بالممارسات الدينية والحقوق الديمقراطية و #الحريات ونبذ الاختلاف الديني والقومي والمذهبي وحقوق الطفل والمرأة وغيرها».

وأضاف أنه «سيتم تدريس هذه المادة لمرحلة الثانوية كونهم أكثر نضوجاً وفي مرحلة المراهقة، التي يتم فيها تهيئة الشاب ليدخل في السن القانوني الذي يسمح له بالمشاركة بالانتخابات ويمارس حقوقه كاملةً».

وأشار إلى مطالبته «بأن تكون هذه المادة منقحةً بشكل كامل، تحمل المواد المتزنة التي من الممكن أن يستفيد منها الطالب، لأننا لا نريد أن نثقل الموازنة ونتحمل مصاريف جديدة دون تحقيق الفائدة».

وأعلنت وزارة التربية العراقية عن نيتها استحداث مادة جديدة باسم حقوق الإنسان وتدريسها في المدارس كافةً، بعد مطالبات عديدة من قبل شخصيات أدبية وثقافية باستحداث هذه المادة ليتعلم الشاب العراقي حقوقه وواجباته.

إعداد- محمد الأمير

تحرير- سيرالدين يوسف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/wCZdp