مقتل ثلاثة عسكريين ومدنياً واحداً في سلسلة هجمات ضربت عدة مناطق عراقية

رصد- الحل العراق

 قالت مصادر أمنية عراقية، أن ثلاثة أفراد من #قوات_الأمن، ومدنياً واحداً قُتلوا، في ثلاث هجمات منفصلة نفذها مسلحون، مساء اليوم السبت، ضربت مناطق متفرقة من #العراق.

وقُتل ضابط بالجيش العراقي وجندي آخر، عندما انفجرت #عبوة ناسفة كانوا يحاولون إبطال مفعولها داخل منزل، في مجمع العدنانية التابع لناحية #القحطانية ضمن قضاء #سنجار شمال غربي محافظة #الموصل.

وقال مصدر أمني عراقي: إنهم «كانوا يعملون على تطهير المنطقة من مخلفات تنظيم داعش تمهيداً لعودة النازحين إليها وإن المنزل كان من مخلفات الحرب»، بحسب من نقلتها وكالة رويترز للأنباء.

وفي هجوم منفصل، قتل قناص مجهول ضابطاً بالمخابرات العراقية، في منطقة الوقف شمال شرقي بعقوبة عاصمة محافظة ديالى، كما قُتل مدني جراء انفجار قنبلة داخل سيارته في منطقة غربي مدينة #سامراء في محافظة #صلاح_الدين.

وبالرغم من إعلان العراق بشكل رسمي عن هزيمة تنظيم “داعش” نهاية 2017، إلا أن التنظيم مازال يمتلك إمكانية شن هجمات على بعض النواحي والأقضية وأطراف محافظات البلاد، وذلك لوجود #خلايا_نائمة للتنظيم تعمل بشكل فردي في #المناطق_المُحررة.

تحرير- سيرالدين يوسف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/w9mN8