زيادة بمبالغ تعويضات المتضررين من “داعش” في المناطق المحررة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

خاص ـ الحل العراق

تستعد لجنة #العمل والهجرة في #مجلس_النواب، لتقديم مقترحٍ يتضمن زيادة المبالغ المخصصة لتعويضات #ضحايا #الحرب في المحافظات المحررة، ضمن الموازنة الاتحادية لعام 2020.

عضو اللجنة #حسين_نرمو، قال لـ”الحل العراق“، إنه «أعضاء اللجنة اتفقوا مع رئيس مجلس القضاء الأعلى، على افتتاح مقرات جديدة للجنة الفرعية الخاصة بالتعويضات بمدينة #الموصل، ومن المؤمل افتتاح /4/ مقرات جديدة داخل المدينة، وذلك نتيجة للزخم الحاصل وتأخر معاملات المواطنين».

وأضاف أن «الفصل التشريعي الجديد للبرلمان سيشهد إطلاق #المبالغ الخاصة بتعويضات المدينة القديمة في #الساحل_الأيمن في الموصل، وذلك بعد الاتفاق مع الحكومة العراقية على ذلك».

لافتاً إلى أنه «تمَّ الاتفاق مع رئاسة مجلس القضاء الأعلى باعتبارها الجهة المسؤولة عن اللجنة المركزية للتعويضات بإعطاء #المدينة القديمة أولوية بإنجاز المعاملات، وذلك بالنظر للدمار الكبير الذي لحق بها وتشجيعاً لإعادة الاستقرار إلى تلك المنطقة».

وأشار نرمو إلى أن «ملف #التعويضات سيكون من أولويات موازنة عام 2020، ومع الأموال التي تتلقاها الحكومة من الدول #المانحة، فإن العام المقبل سيشهد تعويضات أكثر من 90 بالمائة من ضحايا الحرب مع تنظيم “#داعش”».

وقررت #الحكومة_الاتحادية تعويض ذوي #الضحايا ومن تعرضت أملاكه للضرر على يد #التنظيم_المتشدد، عبر تشكيل لجنة مركزية في #بغداد مرتبطة بها لجان فرعية في المحافظات المنكوبة، يقودها قضاة يتبعون لمجلس #القضاء_الأعلى، لاستقبال طلبات المتضررين وتقدير نسبة الضرر وما يستحقونه الأهالي من تعويضات مالية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إعداد ـ محمد الأمير

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر