سياسي عراقي: الحرس الثوري هو منْ نفذ الإعدامات بحق ضحايا جرف الصخر.. يجب تدويل القضية

خاص – الحل العراق

انتقد السياسي العراقي #ناجح_الميزان، اليوم الثلاثاء، موقف نواب #المكون_السُني في #البرلمان إزاء قضية العثور على #جثث مجهولة الهوية بدائرة #الطب_العدلي بمحافظة #بابل.

الميزان قال لمراسل “الحل العراق”: إن «قضية الجثث التي تم العثور عليها في بابل #جريمة_ضد_الإنسانية، تم ارتكابها من قبل #الحرس_الثوري الإيراني و #الميليشيات المرتبطة به في ناحية #جرف_الصخر، وهم من أبناء #المناطقش-المحررة تم اختطافهم أثناء عمليات #التحرير».

وأضاف أن «دفن الجثث دون التعرف على ذويها وإخفائها عن الرأي العام جريمة أخرى قامت بها مديرية #صحة بابل، ونطالب بتدويل قضية جرف الصخر، بعد اعتراف الحكومة العراقية بأكثر من مناسبة بأنها هذه المنطقة غير خاضعة لها».

لافتاً إلى أن «موقف #القوى_السُنية ضعيف جداً، ولا يتناسب مع حجم القضية، وأغلبهم يخشى على مصالحه المرتبطة بإيران وأحزابها وميليشياتها في العراق».

وكان السياسي العراقي “أثيل النجيفي”، قد دعا في تصريحات سابقة لـ “الحل العراق” «المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى مراقبة ما يجري في منطقة #جرف_الصخر، بمحافظة بابل، من عمليات لانتهاك #حقوق_الإنسان».

جديرٌ ذكره، أن تحالف #القرار_العراقي، قد حمل في وقت سابق من يوم أمس الإثنين، الحكومة بفتح تحقيق حول (31) جثة مجهولة الهوية، تم العثور عليها في مناطق جرف الصخر و #المحاويل و #المسيب، شمال محافظة بابل، مهدداً باللجوء «لعرض هذه #الجرائم على #المجتمع_الدولي»، في حال عجزت الحكومة العراقية عن القيام بواجباتها القانونية والأخلاقية.

إعداد-  محمد الأمير

تحرير- سيرالدين يوسف

———————————————————————–

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://iraq.7al.net/JWud7