العراق.. قانون “من أين لك هذا؟” يعود من جديد

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد ـ الحل العراق

أكد النائب عن تحالف “#سائرون#علاء_الربيعي، اليوم الأحد، تمرير قانون “من أين لك هذا” خلال #الفصل التشريعي المقبل.

الربيعي قال في تصريح صحافي إن «مقترح قانون من أين لك هذا طُرح كثيراً في الإعلام من دون تحركات على أرض #الواقع بسبب “حيتان” #الفساد الكبيرة التي منعت إقراره».

وأضاف أن «آفات الفساد عطلت تمرير #القانون، ما تسبب بهدر أموال العراق بالمليارات وذهبت خارج البلاد».

مشيراً إلى أن «هناك عزم نيابي على تقديم مقترح القانون خلال الفصل التشريعي المقبل ومن ثم إقراره».

وأوضح الربيعي أن «القانون سيطيح برؤوس كبيرة التي أثرت على حساب #المال العام، وإن القانون سيضمن فقرات من شأنها استرجاع الأموال #المسروقة خارج البلاد».

وكان رئيس جمهورية العراق السابق فؤاد معصوم، قد صادق على قانون “من أين لك هذا؟”، في فبراير العام الماضي.

ويعبر القانون كل موظف حصل على أموال تفوق راتبه أثناء #الخدمة دون أن يكون له مصدر قانوني آخر كسباً غير مشروع، كما ويعاقب القانون بالحبس وبغرامة لا تقل عن عشرة ملايين دينار عراقي كل من أخفى عمداً مالاً متحصلاً من كسب غير #مشروع.

ويضم القانون 11 مادة، من بينها أن يتم إيقاف #راتب كل من تخلف عن تقديم تقرير الكشف عن ذمته المالية لهيئة #النزاهة، بعد انذاره لمرتين خلال سنة واحدة، لحين الكشف عن ذمته.

ونص القانون أيضاً، على تصادر بقرار من #المحكمة الأموال التي لا يستطيع المكلف اثبات حصوله عليها بطريقة #قانونية مشروعة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر