بعد المزارع… الحرائق تصل إلى الدوائر الحكومية في نينوى

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد ـ الحل العراق

يبدو أن موجة الحرائق التي استهدفت #مزارع وبساتين ومحاصيل المحافظات #الشمالية والغربية للعراق، باتت تواجه #الدوائر_الحكومية، كما وقع اليوم الاثنين، في محافظة #نينوى.

وسائل #إعلام محلية، ذكرت أن «الأعشاب المحيطة بقائممقامية #الموصل ودائرة العقارات في الجانب الأيسر من مدينة الموصل اندلعت فيها #النيران».

مبينة أن «فرق #الدفاع_المدني اتجهت إلى الموقع المذكور لإخماد الحريق»، فيما لم تعلن لغاية الآن عن الخسائر.

واستهدفت موجة #حرائق، #مناطق وقرى واسعة من #محافظة_نينوى، خلال الشهرين الماضيين، وكانت أكبرها في قرية #الدراويش بناحية #بعشيقة.

إضافة إلى حريق كبير قرب معمل #كبريت #المشراق جنوب الموصل، كما التهمت الحرائق عشرات القرى الواقعة في سهل نينوى وأدت إلى موجة نزوح سكانها إلى مناطق أكثر أمناً.

وكان الخبير الأمني #مؤيد_الجحيشي، قد أوضح لـ ”الحل العراق“، أن «إيران والميليشيات التابعة لها تتحمل المسؤولية #الأولى في ملف الحرائق لأنها لا تريد للعراق تحقيق #الاكتفاء-الذاتي لتبقى تصدر له الحنطة والشعير كون اقتصادها يعاني بسبب #العقوبات_الاقتصادية_الأمريكية».

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي

الصورة المرفقة تعبيرية ـ أرشيف

علق على الخبر